مكتب رئيس الجامعة
المنزلاتصل بناخريطة الموقعتسجيل الدخول
الفارسية |الإنجليزية
 
1443 ربيع الأول 22
مركز ريادة الأعمال
الدکتور حمیدرضا کوفیگر
 
الهاتف: 37933012-31-98+
فکس:37932924-31-98+
ا
لبرید الإلکترونی: koofigar[at]eng.ui.ac.ir
الموقع: http://eng.ui.ac.ir/~koofigar

نبذة عن المرکز
بدأ تنظیم وتنفیذ مشروع تنمیة بعنوان «مشروع تنمیة ریادة الأعمال فی الجامعات الوطنیة» والذی یدعی باختصار «کاراد»، علی المستوی الوطنی تحت إشراف منظمة الإدارة والتخطیط التابعة لوزارة العلوم والبحوث والتکنولوجیا ابتداء من عام 1379هـ.ش/2000م.
وقد بدأ مرکز ریادة الأعمال بجامعة أصفهان نشاطه رسمیا فی شهر مهر عام 1382هـ.ش الموافق لأکتوبر 2003م مع تأخیر طفیف مقارنة للجامعات الوطنیة الکبری. یعمل هذا المرکز حالیا وفقا للائحة «کاراد» بوحدتی التدریب والنشر.

ریادة الأعمال
ما هی ریادة الأعمال؟
ریادة الأعمال هی عملیة یقوم من خلالها رائد الأعمال بأفکاره الجدیدة والإبداعیة وبتحدید الفرص الجدیدة وتوفیر المصادر وتعبئة الموارد، بتوفیر فرص عمل وإنشاء الشرکات الحدیثة والمنظمات الجدیدة والمبدعة والمتطورة. هذا الأمر یتطلب قبول المخاطر لکنه یؤدی فی الأغلب إلی تقدیم المنتجات أو توفیر الخدمات للمجتمع. هناک دوافع مختلفة تؤثر فی ریادة الأعمال منها: الرغبة فی النجاح، واکتساب المال والثروة، والتمیز والتألق، والأهم من ذلک الرغبة فی الشعور بالأهمیة والاستقلال.
 
من هو رائد الأعمال؟
رائد الأعمال هو شخص یتمتع بقوة التحکم الذاتی، فیجب أن یکون رئیسا، وربا لعمله لکی یحقق ما یفکر فیه ویقوم بتنفیذ ما یعزم علیه. وهذا یعنی أنه یتمیز بشخصیة مستقلة، وعقلیته الفاعلة تتجاوز الحدود المرسومة والأطر المألوفة، ورغم أنه یری ما یری غیره إلا أنه یفکر فیما لا یفکر فیه غیره وهذا یدل علی أنه مبدع مبتکر. وعندما یتجاوز إبداعه حدود العقل ویظهر فی عالم الواقع والعمل یتحقق الابتکار؛ فالابتکار والإبداع هو الخوض فی طریق لم یسلکها أحد، ومن یسلک طریقا لأول مرة فهو أول شخص یقدر علی أن یخبر بالمخاطر التی تهدد الطریق، وهذا دلیل علی أن رائد الأعمال یتمیز بقوة المغامرة، فهو بدلا من أن یترصد ضمانا لنهایة ناجحة یعتمد علی فکره وثمرة جهده ویخوض غمار المشاکل والمخاطر ویتقدم خطوة خطوة، فلا یتأثر بما یحول دون تحقیق أمانیه ویتمتع بروح التحدی لتحقیق مستقبل زاهر مشرق.
واللحظة الأولی لاتخاذ القرار لیست الزمن الوحید الذی یحفّ بالمخاطر، فالغموض الذی یکمن وراء نهایة مبهمة غیر واضحة یلقی ظلاله علی کل خطوة یخطوها رائد الأعمال وهذا یدل علی أن رائد الأعمال لدیه مقدرة کبیرة علی احتمال الغموض.
والتطلع إلی المستقبل لا یعتبر الخطوة الأخیرة، فمن یخوض غمار الأحداث والمشاکل عن علم ومعرفة فلا بدّ أن یکون قادرا علی عمل دؤوب فی المواقف العصیبة، وهذا یعنی أن رائد الأعمال یحافظ علی کفاءته رغم ما یتعرض له من الضغوط المتزایدة، کما أنه یتحلّی بشخصیة واقعیة لا تعرف الکلل وتتمیز بانتهاز الفرص.
 
الأنشطة والخدمات
  •  التعرف علی أنشطة المرکز
  1.   وحدة النشر والتثقیف بمرکز ریادة الأعمال
  2.   وحدة التدریب بمرکز ریادة الأعمال
وحدة النشر والتثقیف بمرکز ریادة الأعمال
  •  تعزیز روح وثقافة ریادة الأعمال، والارتقاء بمستوی تعرف المجتمع الأکادیمی علی ریادة الأعمال، ورواد الأعمال ودورهم فی التنمیة الاقتصادیة، وتوفیر فرص العمل والرعایة الاجتماعیة؛
  •  تشجیع المجتمع الأکادیمی علی إقامة الدورات فی ریادة الأعمال؛
  •  تعزیز الدراسات المفصلة المتأنیة فیما یتعلق برواد الأعمال، ومشاریع ریادة الأعمال، وبیئة رواد الأعمال وسائر الشروط ذات الصلة وفقا لظروف ومقتضیات إیران؛
إنجازات وحدة النشر
 
  •  إطلاق موقع إلکترونی لمرکز ریادة الأعمال یمکن متابعته علی العنوان التالی: www.karafarini.ui.ac.ir
  •  دعوة رواد الأعمال الناجحین؛
  •  إصدار مجلة «کارمایه»؛
  •  إقامة مؤتمر ریادة الأعمال بالمشارکة مع دائرة التعاون؛
  •  الإعلانات الواسعة النطاق علی هیئة اللافتات المتحرکة والثابتة والنشرات الإعلامیة وغیرها؛
  •  تصمیم العدید من المسابقات فی مجال خلق الأفکار الإبداعیة.

وحدة التدریب بمرکز ریادة الأعمال

  أهداف وحدة التدریب بمرکز ریادة الأعمال
إن الأهداف التی تسعی وحدة التدریب إلی تحقیقها کما یلی:
  1.  إثارة الحوافز والدوافع
من أهداف تدریب ونشر ریادة الأعمال تشجیع الحوافز فی أشخاص یتسمون بخصائص وسمات ریادة الأعمال. ویعتبر تعرُّف هؤلاء الأشخاص علی کفاءاتهم الذاتیة وتوعیتهم وتثقیفهم فی هذا المجال وتشجیعهم علی الإبداع والابتکار من أبرز المهام التی تقوم بها وحدة تدریب ریادة الأعمال.
إثارة حوافز ودوافع کالرغبة فی الحصول علی الثروة، والنجاح، والاستقلال، والرغبة فی إنتاج شیء جدید، وعدم قبول الطرق والأسالیب القائمة، وعدم النجاح فی الحصول علی المکانة الاجتماعیة التی تلیق بالشخص، وغیرها تؤدی إلی أن یخطو الشخص خطوات فی مسیرة ریادة الأعمال.
 
2.  تنمیة الخصائص الإبداعیة
لیست الخصائص والسمات التی یتمتع بها رائد الأعمال موروثة وإنما هی مکتسبة، فیجب تنمیة وتطویر هذه الخصائص فی أشخاص مختلفین، فبعض الأشخاص تتطور قدراتهم الإبداعیة فی بیئات یتوفر فیها المجال لإثارة الحوافز وتنمیة الخصائص، فتشیر الدراسات إلی أن هؤلاء الأشخاص غالبا ما یفوزون بالنجاح بمجرد البدء بالعمل، ولکن معظم الناس لا یحظون بالحضور فی هذه البیئات، لذلک یجب فیهم إثارة الحوافز وتنمیة الخصائص الإبداعیة بالاعتماد علی البرامج التعلیمیة. وهذه الخصائص تشمل الأمور التالیة: تعلیم التفکیر الإبداعی، ورفع المخاطرة، وتعزیز القدرة علی احتمال الغموض والإبهام، ومنح الثقة بالنفس، والتعرف علی الفرص المتاحة، وإعطاء المعلومات التعلیمیة عن خصائص الشخص النفسیة.
 
3.    تعلیم المهارات
یتم تعلیم المهارات الإبداعیة فی ثلاث مراحل: 1- قبل تأسیس الشرکة 2- حین تأسیس الشرکة 3- بعد تأسیس الشرکة (إدارة الشرکة).
یجب علی رائد الأعمال أن یتعرف علی طرق وأسالیب إقامة مشروع عملٍ ومراحله المختلفة، وکیفیة تنفیذ الأعمال الجماعیة، ومهارات الاتصال وما شابهها قبل تأسیس الشرکة، کما یجب علیه أن یکتسب الخبرات والمهارات اللازمة فی مجال القضایا المالیة، والتعرف علی السوق، وأصول الإدارة، والتأمین، والاقتصاد، وقانون العمل والشؤون القانونیة عند تأسیس الشرکة. ومن المهارات المطلوبة لرائد الأعمال بعد تأسیس الشرکة القدرة علی إدارة تطویر وتنمیة الشرکة، والبحث عن الطرق الجدیدة، والتنافس وتعزیز المکانة فی السوق، واکتشاف الأسواق الجدیدة.
یتم تنفیذ جمیع الأهداف والمراحل المذکورة آنفا بهدف تحفیز الأشخاص، وتدریب رواد الأعمال الجدد، وتوعیة وإرشاد وتشجیع رواد الأعمال علی اکتساب المهارات اللازمة وتقدیم التدریبات اللازمة لرواد الأعمال لاکتساب المهارات المطلوبة. ویجب اجتیاز هذه الدورات لضمان النجاح لرواد أعمالٍ لم یتوفر لهم مجال مناسب لتنمیة الإبداع والابتکار من قبل.
 
تاریخ به روز رسانی:
1394/12/08
تعداد بازدید:
1622
جميع الحقوق محفوظة لجامعة أصفهان
Powered by DorsaPortal